عالم السيارات

20 ذو القعدة 1441 10 يوليه 2020

الرئيسيةالرئيسية دولي
رغم كورونا.. 11.1% ارتفاع في مبيعات السيارات الفاخرة في الصين أبريل الماضي
نور أحمد
# الخميس , 28 مايو 2020 12:33 م
رغم كورونا.. 11.1% ارتفاع في مبيعات السيارات الفاخرة في الصين أبريل الماضي
رغم كورونا.. 11.1% ارتفاع في مبيعات السيارات الفاخرة في الصين أبريل الماضي

كشفت جمعية تجار السيارات الصينية عن انتعاش مبيعات السيارات الفاخرة في الصين خلال شهر أبريل الماضي، وذلك على الرغم من الشلل الذي أصاب أسواق السيارات في العالم كله بسبب فيروس كورونا الذي بدأ ظهوره في الصين قبل أن ينتشر في العالم كله.

وأشارت المعلومات الواردة عن الجمعية إلى أن تجار السيارات الفاخرة في الصين باعوا 277  ألف سيارة فاخرة في أبريل الماضي ومع بدء تعافي الصين من فيروس كورونا، محققين بهذا الرقم زيادة بنسبة 11.1% مقارنة بمبيعات السيارات الفاخرة خلال أبريل 2019، وبفضل هذه الزيادة، استحوذت السيارات الفاخرة على 18.7% من مبيعات إجمالي سيارات السوق الصيني في أبريل بزيادة نسبتها 3.6 %مقارنة بمبيعات نفس الشهر من العام الماضي.

وعلى الرغم من ارتفاع مبيعات السيارات الفاخرة في الصين خلال شهر أبريل الماضي، إلا أن إجمالي مبيعاتها خلال الأربعة أشهر الأولى من عام 2020 تأثرت بانتشار فيروس كورونا حيث باعت 795 ألف وحدة، لتتراجع مبيعاتها خلال تلك الفترة بنسبة 16.4% حيث باعت 795 ألف وحدة، مقارنة بمبيعات الأربعة أشهر الأولى من 2019.

وحققت جميع العلامات التجارية الفاخرة وخاصة الألمانية ارتفاعاً في مبيعاتها في الصين خلال شهر أبريل، وحققت مرسيدس-بنز قفزت في المبيعات بنسبة 4.7? لتصل إلى 622 ألف وحدة ، بينما بلغت مبيعات BMW  67 ألف سيارة، بزيادة قدرها 9.4?،  وحققت أودي زيادة في المبيعات بلغت 29.9% لتصل إلى 61.500 وحدة ، بينما ارتفعت مبيعات بورش بنسبة 23.9% لتبيع 8،767 سيارة في أبريل، كما قفزت مبيعات تسلا بنسبة 121% لتصل إلى 4،255 وحدة خلال الشهر الماضي.

ولم يأتِ هذا الانتعاش في مبيعات السيارات الفارهة في الصين خلال شهر أبريل من فراغ، ففي شهر مارس الماضي قدم عدد من مصنعي السيارات الفاخرة في جميع أنحاء البلاد مقترحات وخطط لإحياء المبيعات، واشتملت هذه الخطط التسويقية على الحوافز والصناديق الترويجية، قدم البعض أيضًا سيارات مسبقاً لمساعدة التجار على إعادة تشغيل حركة البيع لديهم، فعلى سبيل المثال، قدمت العلامة التجارية أودي طرازي A6L و Q5L وخفضت عبء المبيعات وتقييم التجار، كما عرضت إعانات تصل إلى 3000 يوان (420 دولارًا) لموظفي المبيعات في الخطوط الأمامية، كما قدمت BMW أيضًا سياسات لدعم الوكلاء من مارس إلى مايو.

ويقول لي يانوي، المحلل في جمعية تجار السيارات الصينية، إن معظم سياسات الدعم من شركات تصنيع السيارات ستستمر حتى نهاية مايو.

أخبار متعلقة

 
 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا