عالم السيارات

13 جمادى الآخرة 1442 26 يناير 2021
الرئيسيةالرئيسية دولي
فولكس فاجن توقف إنتاج باسات وأرتيون في أوروبا
أمنية صلاح الدين
# السبت , 28 نوفمبر 2020 01:01 م

خططت فولكس فاجن لنقل إنتاج سيارتها باسات ذات المواصفات الأوروبية من مدينة "إمدن" الألمانية إلى مصنع جديد في تركيا، ليبدأ منه إنتاج الجيل القادم متوسط الحجم. ولكن كان ذلك قبل أن تتسبب الصراعات في سوريا في إجبار الصانعة الألمانية على تغيير خططها وتحويل الإنتاج في النهاية إلى العاصمة السلوفاكية "براتيسلافا" باستثمار تقدر قيمته بمليار يورو.

من المقرر تنفيذ هذا التحول في 2023 عندما يتم نقل إنتاج شقيقة باسات (سكودا سوبيرب) من مصنعها في التشيك، ومع ذلك فقد أشار تقرير جديد من صحيفة Automotive News Europe إلى أن فولكس فاجن قررت وقف إنتاج باسات السيدان في أوروبا، عقب قرار مماثل تم اتخاذه بشأن طراز بمواصفات أمريكية يتم إنتاجه في مدينة "تشاتانوجا" الأمريكية!


أما الجانب المضيء من الخبر فهو أن اسم باسات لن يتم استبعاده بشكل كامل من أوروبا، حيث يشير تقرير الصحيفة إلى أن النسخة الواجون ستستمر للجيل القادم. ويتجه التفكير وراء هذه القرارات إلى أن مجموعة فولكس فاجن  تسعى لتقليل مخاطر تراجع المبيعات، حيث أنه من المعروف أن الشقيقة سكودا سوبيرب تأكل من نصيب مبيعات باسات السيدان بسبب مميزاتها العملية وسعرها الأرخص، ومع ذلك فقد تقلصت الفجوة بين مبيعات الشقيقتين في السنوات الأخيرة.


وذكر التقرير أيضًا أن الجيل القادم من سوبيرب سيستهدف العملاء من دول في شرق ووسط أوروبا، حيث تتمتع فئة السيدان بشعبية وانتشار، بينما باسات ذات السقف الطويل ستجذب عملاء من غرب أوروبا.


ورغم كل شيء، يعتبر التهديد الحقيقي لباسات هو انتشار سيارات الـ SUV وليس شقيقتها التشيكية. فقد صرحت مصادر مطلعة على أجندة فولكس فاجن إلى أن الشركة ستحول إنتاجها لتركز بشكل أكبر على فئة الـ SUV وكذلك طرازاتها الكهربائية المتنامية. ولكن هذا التحول ستكون له ضحية أخرى وهي "أرتيون"، فلن يستمر كل من الإصدار القياسي لها وكذلك الإصدار Shooting Brake لجيل آخر.      

 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا