عالم السيارات

07 رمضان 1442 18 أبريل 2021
الرئيسيةالرئيسية أخبار محلية
هل ستؤثر الموجة الثانية من فيروس كورونا على أسعار السيارات الفترة المقبلة؟
هالة القاضي
# الأربعاء , 25 نوفمبر 2020 01:52 م
هل ستؤثر الموجة الثانية من فيروس كورونا على أسعار السيارات الفترة المقبلة؟
هل ستؤثر الموجة الثانية من فيروس كورونا على أسعار السيارات الفترة المقبلة؟

 

 

عادة ما تشهد أسعار السيارات بسوق السيارات المصري انخفاضًا ملحوظًا على بعض الطرازات خلال الأشهر الأخيرة من كل عام، ولكن 2020 ساهمت في تغيير الموازين، فمع قرب انتهاء العام الجاري تفاقمت أزمة "الأوفر برايس" وهي بمثابة ارتفاع غير رسمي على قيمة بعض السيارات، كما شهد السوق زيادة رسمية من قبل الوكلاء على بعض الطرازات، الأمر الذي يطرح تساؤلات عن مصير أسعار السيارات الفترة المقبلة في ظل توقعات الأطباء عن شِدة الموجة الثانية لفيروس كورونا.. هل ستظل مرتفعة أم ستستقر وتعاود بالانخفاض الفترة المقبلة؟

في هذا الصدد استبعد علاء السبع، موزع سيارات، وعضو شعبة السيارات باتحاد الغرفة التجارية، انخفاض أسعار السيارات خلال الأشهر القليلة المقبلة، بسبب العديد من العاوامل التي أثرت على قطاع السيارات في مصر نتيجة أزمة فيروس كورونا المُستجد.

وأضاف السبع خلال تصريحات خاصة لـ"عالم السيارات"، أن السوق يتعطش للسيارات التي انعدم مخزونها نسبيًا؛ بسبب الغلق المؤقت لمصانع السيارات العالمية، أو العمل بنصف طاقتها الإنتاجية.

كما تابع موزع السيارات، أن زيادة الأسعار التي يشهدها السوق الفترة الحالية على عكس عادته مع نهاية كل عام؛ جاء كنتيجة طبيعية لنقص المخزون لدى وكلاء وموزعي السيارات، مؤكدًا أن لا أحد يستطيع توقع أثر الموجة الثانية من فيروس كورونا على أسعار السيارات الفترة المقبلة، قائلًا: "لن تستقر أسعار كافة السلع إلا مع وجود مصل لفيروس كورونا المُستجد".

وفي سياق متصل قال أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تُجار السيارات، إن الموجة الثانية سينتج عنها استمرار ارتفاع أسعار السيارات الفترة المقبلة سواء رسميًا أو بتطبيق "الأوفر برايس".

وأوضح خلال حديثه لـ"عالم السيارات" أن الاستيراد تأثر بعد غلق المصانع العالمية للسيارات، والعمل بنصف الطاقة الإنتاجية في مصانع أخرى، لافتًا أنه من المتوقع أن تعاود بالغلق مُجددًا؛ بسبب الموجة الثانية التي اجتاحت أغلبت دول العالم.

 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا