عالم السيارات

12 ربيع الأول 1442 28 أكتوبر 2020

الرئيسيةالرئيسية المعارض العالمية
بعد تأجيله من شهر أبريل.. عشرات السيارات الكهربائية تغزو معرض بكين 2020
أمنية صلاح الدين
# الإثنين , 28 سبتمبر 2020 02:58 م
بعد تأجيله من شهر أبريل..  عشرات السيارات الكهربائية تغزو معرض بكين 2020
بعد تأجيله من شهر أبريل.. عشرات السيارات الكهربائية تغزو معرض بكين 2020

 

 

شهور طويلة من الترقب والانتظار تجمد خلالها كل شيء وذلك على خلفية جائحة الكورونا التي اجتاحت العالم نهاية العام الماضي.. ولم تكن صناعة السيارات بعيدة عن كل ذلك، حيث تسبب الوباء في تراجع المبيعات وحدوث خسائر تشغيلية للشركات، كما تم إلغاء وتأجيل الكثير من المؤتمرات والمعارض حول العالم.

وبعد تأجيل "معرض بكين الدولي" أو Auto China الذي كان من المقرر عقده في شهر أبريل الماضي، انطلقت فعالياته منذ يومين تحت اجراءات احترازية لتأمين سلامة الحضور، ليستمر في الفترة ما بين  26 سبتمبر إلى 5 أكتوبر.

تضمن المعرض عشرات الطرازات الكهربائية التي كشف عنها صناع السيارات ومنهم فورد ونيسان وبي إم دبليو، حيث أصبحت سيارات هذه الفئة تتمتع بسرعة أعلى وتسارع أفضل في مواجهة المحركات البنزينية المنافسة، في محاولات جادة لأن تكون هي التكنولوجيا السائدة. وجاءت بعض السيارات تتمتع بمدى يصل إلى 600 كم، أو مدى يتجاوز ما قد يمنحه خزان الوقود العادي، وذلك للقضاء على قلق المستهلكين بشأن فكرة نفاد الطاقة.    

وكان من أبرز ما جاء في المعرض الصيني:

  • فورد موستانج Mach-E الكهربائية رباعية الدفع SUV، والتي يمكنها التسارع من الثبات إلى سرعة 100 كم/س خلال 3.5 ثوان.
  • نيسان آريا اكهربائية رباعية الدفع SUV تتمتع بمحرك قوته 394 حصانًا وبإمكانها السير لمسافة 610 كم قبل الحاجة للتوقف وإعادة الشحن من جديد.
  • كشفت بي إم دبليو عن سيارتها iX3 الكهربائية رباعية الدفع SUV، والتي سيتم إنتاجها داخل مصنع في شمال الصين تمهيدًا لبيعها في أنحاء العالم.. وكانت الصانعة الألمانية قد كشفت عن طرازيها M3 السيدان وM4 الكوبيه وهو ما يعكس تزايد أهمية سوق السيارات الفاخرة في الصين.
  • تقدم فولكس فاجن ID4 الكهربائية رباعية الدفع، والتي تعتبر أول سيارة يتم إنتاجها في الصين تم بناؤها على منصة MEB للسيارات الكهربائية، حيث تراهن الصانعة الألمانية بقوة على هذا السوق وتتخذ خطوات جادة لزيادة التوسع في إنتاج هذه الفئة الصديقة للبيئة.
  • تعرض دايملر 24 طراز مرسيدس خلال فعاليات المعرض تتضمن الإصدار الأحدث من الفئة S، وتخطط الشركة لتقديم المزيد من السيارات الكهربائية والسيارات الهجينة داخل السوق الصيني، وذلك بعد تقديم مرسيدس-بنز EQC رباعية الدفع في نهاية العام الماضي.
  • قامت جيلي بعرض طرازات عديدة تمنح مالكيها القدرة على السير لمسافة 500 كم قبل الحاجة لإعادة الشحن.

  • قامت بورشه بتجهيز منصة إلكترونية تمكن متابعيها من زيارة مكانها في معرض بكين، حيث يمكن القيام بجولة افتراضية ومشاهدة السيارة من الداخل والخارج دون التحرك من على الأريكة. وتضمنت طرازات الصانعة الألمانية: كايين E-Hybrid الكوبيه، 718 كايمان، 911 تارجا، باناميرا تيربو S، وتايكان تيربو S .. وكذلك سيارة السباق الكهربائية X99.

يتطلع صانعو السيارات إلى السوق الصيني باعتباره الاقتصاد الأكبر الذي يمكنهم من خلاله بدء التعافي من فترة الجائحة، ومحاولة زيادة المبيعات وتعويض الخسائر التي بلغت مليارات الدولارات. فقد أعلنت نيسان عن خسارة بلغت 6.2 مليار دولار عن السنة المالية حتى شهر مارس، كما توقعت ميتسوبيشي مسبقًا خسائر تشغيلية تقدر بنحو 1.3 مليار دولار عن السنة المالية المنتهية في شهر مارس.

وتعتمد خطة نيسان على تعويض جزء من خسائرها من خلال إطلاق 9 طرازات كهربائية بحلول عام 2025.

يعتبر معرض بكين هو أول معرض تجاري رئيسي أو حدث على نطاق واسع في أي صناعة منذ بداية الوباء، حيث نجح في جذب 820 ألف زائر في 2018. وجاء الافتتاح في دورته الحالية تحت ضوابط مكافحة الفيروسات، حيث أمرت السلطات بفرض قيود على حشود الزوار، وعقد مؤتمرات صحفية عبر رابط فيديو دولي، كما حمل الموظفون لافتات مكتوب عليها "تأكد من ارتداء القناع".  

ومع هذه الإجراءات بقي غالبية الرؤساء التنفيذيين للشركات في بلادهم بسبب قيود السفر إلى الصين، والتي تتطلب الخضوع للحجر الصحي لمدة أسبوعين عقب الوصول. وتقوم العديد من العلامات التجارية ببث الأحداث الخاصة بها عبر الانترنت للوصول إلى المهتمين في أنحاء العالم.

 

 


 
#
  • تعليقات Facebook