عالم السيارات

15 ربيع الأول 1442 31 أكتوبر 2020

الرئيسيةالرئيسية كلاسيكيات
في عيد ميلادها الـ 85 .. 935 أول تجارب سكودا لإنتاج سيارة قوية بوزن خفيف
أمنية صلاح الدين
# الأحد , 27 سبتمبر 2020 07:43 م
في عيد ميلادها الـ 85 .. 935 أول تجارب سكودا لإنتاج سيارة قوية بوزن خفيف
في عيد ميلادها الـ 85 .. 935 أول تجارب سكودا لإنتاج سيارة قوية بوزن خفيف

 

 

بعد أقل من شهرين ستحتفل سكودا بمرور 125 عام على تأسيسها، وتسترجع مئات الأفكار والتجارب التي قامت بها على امتداد تاريخها من أجل بناء سيارة أفضل.. وتعتبر النسخة 935 -التي تنتمي للثلاثينيات- بمثابة أحد الأدلة الباقية التي تحكي بقوة عن تاريخ الصانعة التشكية.   

 

مسار حياتها

خلال فترة الثلاثينيات من القرن الماضي كانت سكودا تبذل جهودًا كبيرة لتحسين خصائص الديناميكية الهوائية في سياراتها، إلى جانب تقليل الاهتزازات أثناء السير وكذلك إتاحة تحكم أفضل في السيارة أثناء القيادة، مع تقليل وزن الهيكل.. فجاءت السيارة الاختبارية "935 داينامك" نتيجة لكل هذه الجهود، وتم عرض هذه النسخة الوحيدة في معرض "براج Prague" بجمهورية التشيك عام 1935.

تم استخدام السيارة لاحقًا في الأبحاث والتجارب حتى عام 1939 حيث تم بيعها لأحد المهتمين بجمع السيارات، وبعد سنوات من البقاء في الظل قام متحف سكودا باستعادة تميمته وشراء السيارة مرة أخرى عام 1968، حيث كانت سكودا تشكل مجموعة من سياراتها التاريخية..

في عام 2012 بدأت عملية إعادة ترميم للسيارة والتي استغرقت نحو عامين، انتهت بالكشف عنها في "بينسبيرج Bensberg " بألمانيا عام 2015 وهي في عمر الثمانين! وفي الوقت الحالي تعتبر السيارة واحدة من أهم المعالم البارزة في معرض مدينة "ملادا بولسلاف" التشيكية.

 

التصميم

تتمتع السيارة بتصميم مميز –يشير بقوة إلى الحقبة الزمنية التي تنتمي إليها- حيث تظهر المقدمة الضخمة ذات الواجهة المكتنزة، والتي تستقر عليها في المنتصف شبكة أمامية اختفت منها الزوايا فبدت وكأنها شكل منحنى ينساب داخله أمواج من الخطوط الرأسية الفضية.. وعند الوجنتين يستقر مصباحين صغيرين مستديرا الشكل، منحا السيارة مظهرًا ودودًا إلى حد كبير، وتستمر منحنيات البدن ذات الهيئة المكتنزة باستثناء الخلف حيث تنتهي السيارة في شكل مدبب وكأن قوة ما تسحبها للوراء.

تم تصنيع بدن السيارة من الفولاذ المضغوط مع وجود بعض المواد الأخرى مثل استخدام الخشب في إطارات الأبواب. أما الشاسيه –الذي يحتوي على خزان الوقود أيضًا- تم تصنيع غالبية أجزائه من الألومنيوم بتقليل الوزن، حيث يقدر وزن السيارة بنحو 1170 كجم.. وتستوعب داخلها 5 أشخاص.  

يستقر محرك السيارة عند ذيلها في الخلف وهو رباعي الاسطوانات سعته لتران وقادر على إنتاج قوة تصل إلى 55 أحصنة، ويتصل بناقل حركة كهرومغناطيسي بأربعة سرعات من تصنيع شركة فرنسية تُدعى Cotal حيث يتيح نقل بين السرعات شبه أوتوماتيكي، وتتمكن السيارة من الوصول لسرعة قصوى تصل إلى 140 كم/س.. وهو رقم مثير للإعجاب في زمن ما قبل الحرب العالمية الثانية.

تحتفل 935 داينامك هذا العام بعيد ميلادها الـ 85.. لتكون رمزًا حيًا على التجارب الأولى لسكودا في تصنيع سيارة قوية خفيفة الوزن.

 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا