عالم السيارات

04 صفر 1442 21 سبتمبر 2020

الرئيسيةالرئيسية مقالات
راجع تجهيزات سيارتك.. قبل الاستلام
حسين صالح
# الأربعاء , 13 مايو 2020 05:48 م
حسين صالح
حسين صالح

 

 

رغم ارتفاع معدلات الوعي لدى معظم المستهلكين ؛  لكن هناك خطأ شائع يقع فيه بعضهم، وهو عدم تركيز العميل في بعض النقاط الجوهرية التي تخص تجهيزات السيارة عند استلامها، وفقًا للمواصفات التي أعلن عنها الوكيل خلال إطلاقه للسيارة رسميًا، ويحدث هذا غالبا بسبب حالة البهجة والسرور التي تخيم على العملاء لحظة استلام سيارة جديدة حتى لو كان يمتلك أسطولا من السيارات لإن الجديد دائما له بريق مختلف.

عادة ينصب تركيز العميل  على  أمرين لحظة الاستلام، التأكد من اللون، والتدقيق فى عدم وجود خدوش فى السيار، لكن في الغالب لا يلتفت لمدى تطابق التجهيزات والمواصفات مع ما يحتويه كتالوج السيارة الرسمي،  أو وفقًا لما تم شرحه وسرده من جانب البائع أو البائعة قبل اتخاذ قرار نهائي بالشراء..  من منطلق أنها سيارة زيرو!.

لا أشير إلى أمور افتراضية ولكن أتحدث بدوري عن وقائع حدثت وتحدث، غالبا دون عمد وأحيانًا عن عمد، وفي تلك الحالتين يتعرض العميل إلى الضرر؛ لإنه _ وقع _ على إقرار يفيد بأنه استلم السيارة وفقًا لمعاينة واطلاع كامل على كافة التفاصيل والتجهيزات.. وليس على البائع شىء لإن شرحه لمواصفات وتجهيزات السيارة تمت بشكل شفوي.

ومن الناحية القانونية أظن أن العميل يمتلك الحق فى الرجوع إلى الوكيل من أجل التعويض أو استبدال السيارة، وفقًا للقوانين الوضعية .

لكن أحيانًا تجبرنا الظروف على الأخذ بالقوانين العرفية،  وهناك مخرجان من هذا الكمين  باتا مثل السيف على رقبة كل متلاعب.. الأول  _ جهاز حماية المستهلك _  والذى لا يتهاون أو يتنازل عن أي حق للمستهلك في حال ثبوته. 

 والطريق الآخر هو _السوشيال ميديا _ ورغم تحفظاتي على بعض ممارسات _ السوشيال ميديا _ لكن لا ننكر الدور البارز والفعال والسريع  الذى تلعبه في مثل هذه المواقف..  التي قد يفقد العميل فيها حقه لعدم توفر الأدلة.. ويزداد موقف العميل قوة في حال احتفاظه بأي مقطع فيديو صدر بمعرفة أي مسؤول داخل الوكالة يشرح فيه تجهيزات السيارة المطروحة أو المزمع طرحها محليً، لإن جهاز حماية المستهلك يستند لهذه المقاطع في أحكامه وقراراته الملزمة.

لكن في بعض الأحيان لا يحتاج العميل إلى هذه الطرق لإثبات حقه، وذلك فى حالة حرص الوكيل على سمعته وسمعة علامته التجارية  إذا تأكد ان العميل قد تم تغفيله أو التدليس عليه  بصورة فردية بمعرفة البائع أو من جانب أحد الموزعين للعلامة التجارية

 

وبالفعل حدث هذا مع أحد الوكلاء المحترمين  _ في واقعة غير مقصودة _ وفقا لمصادرنا _ وبناءً عليه قام الوكيل باستبدال السيارة للعميل، وفقا للمواصفات والتجهيزات  التي اشترى العميل  على أساسها، بل وتعويض العميل عن كافة الأضرار المادية التي لحقت به جراء تحمله نفقات تتعلق بإجراءات الحصول على رخصة التسيير .

بوجه عام أتمنى أن يتحرى المستهلك الدقة فيما يتعلق  بمدى تطابق مواصفات وتجهيزات  السيارة مع ما جاء على لسان البائع عند إقناعه بالشراء

 انتبهوا أيها السادة.. بعض العروض قد تكون بمثابة فخًا.. قد تنجذبوا  نحو بعض  العروض الترويجية التي تحمل خصمًا ببضع آلاف.. وتكتشفوا بعدها أن هذا الخصم جاء على حساب نزع بعد التجهيزات التي قمتم بالشراء على أساسها. 

 مش كل الوكلاء أو التجار يخشون على سمعة علامتهم التجارية أو  كما أشرت قد يصدر هذا من البائع أو البائعة  عن جهل بتجهيزات الطرازات المتوفرة فعليًا.. عمومًا حرص ولا تخون

 
#
  • تعليقات Facebook