عالم السيارات

20 ربيع الآخرة 1442 05 ديسمبر 2020
الرئيسيةالرئيسية محليات
بعد فتح التراخيص..ما المعوقات الأخرى أمام عودة ارتفاع نسبة مبيعات السيارات؟
هالة محمد
# الخميس , 30 أبريل 2020 04:50 م
بعد فتح التراخيص.. ما المعوقات الأخرى أمام عودة ارتفاع نسبة مبيعات السيارات
بعد فتح التراخيص.. ما المعوقات الأخرى أمام عودة ارتفاع نسبة مبيعات السيارات

شهدت مبيعات السيارات انخفاضًا ملحوظًا خلال الفترة الماضية، وأسند بعض خبراء السيارات السبب في ذلك الهبوط إلى تعليق تراخيص مرور السيارات، بينما يرى آخرون أن هناك أسباب عديدة لتراجع مبيعات سوق السيارات المصري، فما هي المعوقات الأخرى أمام انتعاش مبيعات السيارات؟.

وفي هذا الصدد، أوضح محمد الشيخ، مدير تسويق علامة إم جي في مصر أن تقليص السحب والإيداع المصرفي إلى 20 ألف جنيه سبب فر تراجع نسبة المبيعات بالسوق المصري، حيث يعاني العميل الذي يرغب في شراء سيارة من سحب المبلغ الكامل دفعة واحدة.

وأضاف خلال حديثه لـ"عالم السيارات"، أن أزمة فيروس كورونا المستجد في مصر له تأثير سلبي على حركة البيع والشراء، لافتًا أن العميل يهتم في تلك المرحلة باقتناء الاحتياجات الأساسية ولا يكترث لشراء سيارة لحين استقرار الأوضاع.

ومن جانبه قال منتصر زيتون، عضو رابطة تجار السيارات، إن هناك إقبال على شراء السيارات منذ اليوم الأول لفتح تراخيص المرور، على عكس الأسابيع الماضية التي شهدت ركود تام في حركة البيع والشراء، لإن المستهلك لن يشتري سيارة بدون تراخيص.

وأضاف زيتون لـ"عالم السيارات"، أنه على الرغم من فتح التراخيص للسيارت الجديد إلا أنه ما زال هناك رغبة ملحة لفتح الشهر العقاري أمام عقود نقل الملكية للسيارات المستعملة،  لافتًا أن نسبة 60% من المبيعات تعتمد على تبديل السيارات المستعملة، وفي حال عدم قدرة مالك السيارة على بيعها لن يقبل على شراء "الزيرو" بطبيعة الحال.

وأضاف عضو رابطة تجار السيارات، أن تقليص نسبة السحب اليومي من البنوك على 20 ألف جنيه، يمثل عائق آخر أمام عودة حركة البيع والشراء للسيارات لطبيعتها، مشيرًا أن العميل لا يحمل سيولة مادية تجعله يقبل على شراء سيارة.

 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا