عالم السيارات

21 ذو القعدة 1441 11 يوليه 2020

الرئيسيةالرئيسية محليات
دينامكس:لا يوجد مخزون لـ فيات تيبو فى السوق وننتظر شحنة جديدة تكفي حتى مايو
نور أحمد
# الخميس , 16 أبريل 2020 02:20 م
دينامكس: لا يوجد مخزون من فيات في السوق وننتظر شحنة جديدة تكفي حتى مايو
دينامكس: لا يوجد مخزون من فيات في السوق وننتظر شحنة جديدة تكفي حتى مايو

قال عماد حلمي، رئيس مجلس إدارة شركة دينامكس الوكيل الحصري للعلامة التجارية فيات في مصر، إن انخفاض نسبة إنتاج مصانع السيارات وتراجع نسبة التصدير في تركيا سيكون له تأثير سلبي على توافر سيارات فيات تيبو في مصر، خلال الفترة القادمة.

وأكد حلمي في تصريح لـ "عالم السيارات" أنه على الرغم من عدم توافر مخزون من سيارات فيات في السوق المصري الآن إلا أنه من المنتظر وصول شحنة جديدة ودخولها الجمارك خلال أيام مما يوفر احتياجات السوق من العلامة التجارية حتى نهاية مايو القادم، مضيفاً أنه لا يمكن التنبؤ بما سيحدث بعد ذلك بسبب عدم استتقرار مصانع السيارات حول العالم وعمليات الشحن الدولية غير المنتظمة بسبب تأثرها بأزمة كورونا.

وأوضح حلمي أنه من الصعب الاعتماد على مصنع أخر من مصانع فيات بدولة أخرى غير تركيا لتوفير احتياجات السوق المصري في الوقت الحالي، مشيراً إلى عدم استقرار العمل في كل مصانع السيارات حول العالم، وأنه يوجد اتجاه عالمي الآن لإعادة تشغيل المصانع المتوقفة وإعادة الانتاج لطبيعته مرة أخرى مع تقليص عدد العمالة، واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للوقاية من كورونا.

وأشار رئيس مجلس إدارة دينامكس إلى أن العلامة التجارية فيات حققت نجاحاً كبيراً ومبيعات جيدة خلال الربع الأول من عام 2020، وخاصة طراز تيبو، مضيفاً أنه على الرغم من ذلك ليس من السهل وضع خطة تسويقية للفترة القادمة أو التنبؤ بما يمكن أن يحدث في السوق بسبب تأثر السوق بأزمة فيروس كورونا، وما ترتب عليها من عوامل كثيرة ترسم شكل السوق خلال الفترة القادمة مثل خطط الشركات الأم، وسير العمل في مصانع الدول المختلفة، وقرارات إدارة المرور في مصر وموعد استئناف عملها في استخراج تراخيص السيارات الجديدة، مؤكداً أن الشركة أصبحت تبني خططها خطوة بخطوة بناءاً على الأحداث والقرارات العالمية والمحلية.

وعن أوضاع سوق السيارات المصري، أكد حلمي أن قرار تعليق استخراج تراخيص السيارات الجديدة كان من أكثر القرارات المؤثرة في السوق، موضحاً أن 60% من المبيعات تعتمد على عميل القسط، والبنوك تشترط ترخيص السيارة أولاً للعميل ومع غلق مكاتب التراخيص خسر السوق 60% من العملاء.

وأشار إلى أن رؤية مستقبل السوق خلال المتبقي من عام 2020 ستتضح بعد يوم 23 إبريل بعد انتهاء فترة حظر التجول الثانية التي فرضتها الحكومة، وهل سيتم فتح باب التراخيص بعدها أم لا.

وأكد وكيل فيات أنه وجميع الوكلاء على استعداد لتولي جزء من مراحل ترخيص السيارات الجديدة، والتعامل مع مكاتب المرور بدلاً من العميل لتقليل التزاحم في مكتب المرور ومساعدة الحكومة في إجراءاتها للحد من انتشار فيروس كورونا، مشيراً إلى أن مجموعة من الوكلاء قدموا هذا المقترح لمجلس الوزراء المصري ولكن لم يتلقوا إي إجابة حتى الآن سواء بالرفض أو القبول.

أخبار متعلقة

 

 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا