عالم السيارات

25 رمضان 1442 06 مايو 2021
الرئيسيةالرئيسية من هنا وهناك
فيات كرايسلر تقدم تسهيلات لمساعدة المستهلكين على الشراء في ظل أزمة كورونا
# الخميس , 02 أبريل 2020 03:37 م
فيات كرايسلر تقدم تسهيلات  لمساعدة المستهلكين على الشراء في ظل أزمة كورونا
فيات كرايسلر تقدم تسهيلات لمساعدة المستهلكين على الشراء في ظل أزمة كورونا

 

 

 

أعلنت مجموعة "فيات كرايسلر" العالمية التي تضم العلامات التجارية فيات، وكرايسلر، ودودج، ورام" وألفا روميو، عن مبادرة "Drive Forward" التي تقدم مساعدة وعروض إضافية للمستهلكين والراغبين في شراء السيارات في ظل اجتياح وباء فيروس كورونا العالم في الفترة الحالية، وذلك محاولة منها لتجاوز الأزمة بأقل قدر من الخسائر.

إليك جميع العروض التي قدمتها الشركة لتجاوز الأزمة

  • 1-فوائد صفرية وتأجيل المدفوعات

    تقدم مجموعة فيات كرايسلر سياراتها للمستهلكين بفوائد صفرية ولمدة 84 شهرًا (أي سبع سنوات) وبدون أي مدفوعات لمدة تصل إلى 90 يومًا (أي ثلاثة أشهر تقريبًا) لجذب بعض المستهلكين.

    وللعلم لن يسري العرض على جميع السيارات التي تباع تحت العلامات التجارية المختلفة التي تضمها المجموعة، من بين السيارات التي يسري عليها هذا العرض:

    الشركة

    عرض الفائدة الصفرية

    عرض المدفوعات

    شركة جيب

    رينيجيد 2019

    رينيجيد 2020

    كومباس 2020

    رينيجيد 2019

    رينيجيد 2020

    كومباس 2020

    شيروكي 2020

    جراند شيروكي 2020

    شركة رام

    رام 1500 بيك أب 2019 و2020

    رام 1500 كلاسيك 2019

    كرايسلر

    ---

    باسيفيكا ميني فان 2020

    دودج

    ---

    دورانجو 2019

    دورانجو 2020 SRT

    تشارجر SRT هيلكات 2019 و2020

    تشالنجر SRT هيلكات 2019 و2020

     

     

     

     

  • 2-التسوق الإلكتروني وتوصيل السيارة إلى المنزل

    تقدم الشركات كرايسلر ودودج وجيب ورام وفيات وألفا روميو للعملاء القدرة على الشراء الإلكتروني عبر الإنترنت، وعند وصول العملية إلى الاتفاق النهائي سيتم توصيل العميل إلى تاجر لإتمام عملية البيع، وسيتمكن المستهلكون كذلك من عملية التبادل عبر الإنترنت، بالإضافة إلى تقديم طلب للحصول على التمويل والحصول على تقديرات سعر الشراء والدفع، ويمكنك كذلك توصيل سيارتك إلى المنزل.

  • 3-مساعدة الجميع وليس المستهلكين فقط

تعمل مجموعة فيات كرايسلر حاليًا على إنتاج مليون قناع للوجه، وكانت من أول المستجيبين لتحويل مصانعها إلى خدمة القطاع الطبي لتوفير الأقنعة، وتخطط لتوزيع الأقنعة خلال الأسابيع القادمة في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك، وستدعم العلامة التجارية أيضًا المؤسسات الخيرية التي تركز على إطعام أطفال المدارس، بداية من المناطق المحيطة بالمصانع.

أخبار متعلقة

 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا