عالم السيارات

16 ذو القعدة 1441 06 يوليه 2020

الرئيسيةالرئيسية من هنا وهناك
3 شركات سيارات عالمية تطالب موظفيها العمل من المنزل بسبب فيروس كورونا
# الأحد , 15 مارس 2020 10:20 ص
3 شركات سيارات عالمية  تطالب موظفيها العمل من المنزل بسبب فيروس كورونا
3 شركات سيارات عالمية تطالب موظفيها العمل من المنزل بسبب فيروس كورونا

أصبح فيروس كورونا وباء عالميًا تصارعه المؤسسات والأفراد في كل بقاع الأرض، فضلًا عن كونه سببًا رئيسيًا في إلغاء للكثير من المعارض والمؤتمرات العالمية، وخسائر فادحة في الاقتصاد العالمي، وتدهور في الصين قبل أن ينتشر إلى البلاد الأوروبية والأفريقية والآسيوية.

لذا بدأت مجموعة الشركات فيات كرايسلر للسيارات وفورد وجنرال موتورز مطالبة الموظفين بالعمل من منازلهم، تجنبًا للإصابة بالفيروس وحماية لموظفيها، وتأتي التوجيهات من المديرين التنفيذيين للشركات بالتكيف مع الوضع المتغير وذلك بزيادة إجراءات السلامة والصحة في أماكن العمل بينما يحدد البعض الآخر الزيارات والاجتماعات الشخصية.

ووفقًا لشركة فيات كرايسلر للسيارات، التي كان لديها موظفًا واحدًا مصابًا بفيروس كورونا في مصنع بالهند، فقد تضاعفت التدابير الصحية داخل شركاتها وقامت بتطهير الشركة التي كان يعمل بها الموظف وتعقيم المصنع بالكامل مع استمرار عملية الإنتاج، وقللت من الزوار في موقعها وشجع مايك مانلي، الرئيس التنفيذي للمجموعة، الموظفين بالعمل عن بعد.

وردد الرئيس التنفيذي لشركة فورد، جيم هاكيت نفس النصائح، وطلب من الموظفين العمل من المنزل بدءًا من يوم الاثنين القادم، وتخطط فورد لإبقاء مقرها العالمي ومركز تطوير المنتجات مفتوحًا للفرق الصغيرة لمواصلة أي عمل ضروري يستلزم التواجد في الشركة، وتعمل الشركة على تعديل جداول العمل للسماح بالتنظيف المستمر داخل الشركة، في حين أن الشركة لديها قدرة العمل عن بعد.

وتأتي هذه التدابير بعد انتشار فيروس كورونا وتصنيفه كوباء عالمي من قبل منظمة الصحة العالمية، وهو الأمر الذي ادى إلى إلغاء معرض جنيف الدولي للسيارات وتأجيل معرض نيويورك للسيارات، وأصبحت الأمور أكثر تعقيدًا للموظفين الذين يتطلعون إلى التكيف مع الواقع الجديد المعزول بشكل متزايد، وتتخذ شركات صناعة السيارات مثل هوندا وتويوتا وفولكس فاجن احتياطتها الصحية أيضًا بتقييد السفر وتقليل الاجتماعات وفحص زوار الشركات.

 
#
  • تعليقات Facebook