عالم السيارات

13 ربيع الآخرة 1442 28 نوفمبر 2020

الرئيسيةالرئيسية محليات
كل ما تريد معرفته عن سيارة هوندا E الكهربائية
# الأربعاء , 26 فبراير 2020 11:04 ص
كل ما تريد معرفته عن سيارة هوندا E الكهربائية
كل ما تريد معرفته عن سيارة هوندا E الكهربائية

 

 

تتغير صناعة السيارات بوتيرة أسرع من أي وقت مضى في تاريخها، مع تقارب في اتجاهات التصميم بين جميع المصنعين، ولذا تتوقع "هوندا" أنه بحلول عام 2030 ستكون الكلمة العليا للسيارات الكهربائية والصديقة للبيئة.

وتدرك "هوندا" جيدًا أن العملاء يسعون إلى زيادة الاتصال بين سياراتهم وأجهزتهم الإلكترونية اليومية مثل الهواتف والساعات الذكية، لذا فالنهج القادم قد يعتمد على الوصول إلى السيارات كخدمة وليس كمنتج يمتلكونه.

وانطلاقًا من هذا الهدف، قدمت الشركة سيارة "هوندا E" المدمجة الكهربائية بالكامل، لتحسين البيئة لاسيما في المناطق الحضرية التي يزداد فيها الزحام ومن خلال السطور التالية نوضح لكم تفاصيل مواصفات السيارة.

تصميم خارجي أنيق

تتمتع سيارة "هوندا E" بتصميم مختلف عن السيارات المعهودة من حيث بساطة المظهر الخارجي وأسلوبها الفريد، حيث تمتد الخطوط الجميلة من غطاء المحرك إلى الزجاج الأمامي البانورامي، مع وجود كاميرات جانبية فريدة بدلًا من المرايا.

وعند النظر إلى جانبي السيارة، فستُعجب بمقابض الأبواب الجديدة في تصميمها والتي يمكن تنشيطها من خلال تطبيق ماي هوندا بلس للهاتف الذكي، مع دمج مقابض الأبواب الخلفية في منطقة الدعامة الجانبية لزجاج الأبواب الخلفية للحفاظ على سطح السيارة الخارجي ناعمًا بدون مقابض، وهي مميزات فريدة لسيارات في هذه الفئة.

وما يميز التصميم الخارجي أيضًا، الأجزاء السوداء المقعرة بشكلها الفريد في مقدمة وخلفية السيارة بين المصابيح، مع إضاءة دائرية تعزز من روعة وجمال التصميم، وهو تصميم عصري ممزوج بالكلاسيكية الراقية، مع أضواء نهارية في شكل حلقة دائرية وهو أمر جديد قلما تجده في السيارات الحالية.

وتعزيزًا لمنهج التصميم الفريد، فستجد منفذ الشحن المتطور في مقدمة غطاء محرك السيارة لتسهيل عملية شحن السيارة من أي جانب، مع غطاء زجاجي عالِ القوة، ويمكنك تشغيله أيضًا من خلال تطبيق الهاتف الذكي لتوفير راحة وسلاسة في الاستخدام، مع إضاءة LED مرئية في الغطاء وتتغير في لونها من الأزرق خلال الشحن إلى الأحمر إذا كان هناك أي خطأ.

تصميم داخلي عصري

تستكمل المقصورة الداخلية بساطة وأناقة التصميم الخارجي للسيارة، حيث ساعدت قاعدة العجلات الجيدة إتاحة مساحة داخلية كبيرة للركاب.

وأهم ما يميز المقصورة تعدد الشاشات أمام السائق، من حيث شاشة المعلومات والترفيه وشاشة العدادات وشاشة الرؤية الخلفية وشاشة عرض الرؤية التي تلتقطها الكاميرات الجانبية التي حلت محل المرايا الجانبية.

فيما تستمر لغة البساطة والأناقة وصولًا إلى عجلة القيادة التي تحيط ببعض اللمسات اللامعة لأزرار التحكم في الصوت والتحكم في لوحة عدادات السيارة، بالإضافة إلى الاتصال عبر البلوتوث وبعض منافذ شحن الأجهزة الرقمية في المقاعد الأمامية والخلفية.

مصممة لتوفير أداء ديناميكي

اهتم مهندسوا هوندا بتعزيز الهيكل الخارجي لتوصيل تجربة قيادة رائعة خلف عجلة القيادة، حيث يبلغ طول السيارة نحو 3.89 مترًا، وعرضها نحو 1.75 مترًا مع وجود البطارية تحت أرضية السيارة لتوفير ثقل مناسب للسيارة على الأرض وعلى بُعد 500 ملم عن الأرض.

محرك كهربائي قوي وأداء متميز

تعمل سيارة هوندا e بتقنيات توليد القوة الكهربائية الناجحة في هولندا، حيث يوفر المحرك الكهربائي إحساسًا رائعًا بعزم الدوران، حيث يوفر محرك النموذج هوندا e أدفانس قوة تصل إلى 154 حصانًا وعزم دوران مذهل يصل إلى 315 نيوتن.متر وهو ما يكفي لتسارع السيارة من الثبات إلى سرعة 100 كم في 8.3 ثانية فقط،  اما النسخة العادية من هوندا e فتبلغ قوتها 136 حصانًا وتعمل بنفس معدل الدوران لتستطيع التسارع إلى 100 كم في 9 ثوان.

ما مميزات سيارة هوندا e الذكية؟

نظرًا لاعتمادها على العديد من التقنيات الجديدة فإن هناك بعض المميزات الرائعة للسيارة، وهي:

- ميزة تنبيه المالكين عبر تطبيق ماي هوندا بلس في حالة انتقال السيارة خارج منطقة جغرافية محددة.

- إمكانية إغلاق نوافذ السيارة أو قفل السيارة عن بُعد عبر التطبيق.

-إمكانية البحث عن السيارة عبر التطبيق.

- توفير معلومات عن تواريخ الرحلات والمسافة المقطوعة والسرعة المتوسطة وأسلوب القيادة.

- المساعدة في البحث عن مكان لاصطفاف السيارة.

-استخدام مفتاح رقمي ذكي.

- تشغيل السيارة عن طريق زر.

- إمكانية مشاركة الوصول إلى سيارتك عن بُعد.

- استخدام شبكة الإنترنت اللاسلكية إذا لم يكن هناك اتصال بالبلوتوث.

- نظام إخطار بتحرك السيارة الأمامية لك.

- التحكم في مكابح السيارة في حالة التسارع المفاجىء أو التحرك من الوقوف ووجود عائق أمام السيارة.

- التحكم في المكابح لتخفيف الاصطدام.

- نظام الحفاظ على وجود السيارة في "حارة" واحدة.

- محدد السرعة الذكي.

- نظام التعرف على إشارات المرور.

- الاتصال بالطوارىء خلال وقوع حوادث.

يُذكر أن أول ظهور لسيارة "هوندا E"في مفهومها الحالي كان عام 2017 باسم “URBAN EV” وتغير الاسم إلى هوندا “E Prototype” والذي لقي استحسانًا دوليًا في معرض جنيف الدولي للسيارات عام 2019، وظهر النموذج الكامل منها لأول مرة في معرض فرانكفورت للسيارات 2019.


 
#
  • تعليقات Facebook