عالم السيارات

16 ربيع الآخرة 1441 13 ديسمبر 2019

الرئيسيةالرئيسية مقالات
حفلات BMW ؟؟ !!! ودرس من راغب علامة للفنان المغمور !!
حسين صالح
# الخميس , 29 أغسطس 2019 11:34 ص
حسين صالح
حسين صالح

 

 
عندما سُئل "هشام طلعت مصطفى" لماذا أعطيت "علاء مبارك" شقة  فى ابراج " الفورسيزون بسان ستيفانو"  بسعر اقل من الأسعار المعروضة ؟ اجاب ان هذا الامر تم وفقاً للإستراتيجية التسويقية للشركة .. لانه بمجرد انتشار هذا الخبر قمنا ببيع كماً هائلاً من الوحدات .. ومثل هذه الأخبار تعزز وتثمن من قيمة المشروع وبالتالي ارتفاع معدل الأسعار بشكل طردى ..
 
أظن _ من وجهة نظرى _ ان شهادة رجل الاعمال الشهير بمثابة درس فى السياسات التسويقية والترويجية .. التى تختلف وفقاً لعراقة ومكانة العلامة التجارية .. وايضاً ثقافة وسلوك الشريحة المستهدفة ..
 
 وفى قطاع السيارات يبرز اسم " BMW " بقوة فيما يتعلق باعتمادها على كبار نجوم الرياضة والفن فى الملامح الرئيسية لخططها التسويقية والترويجية منذ بداية نشاطها فى مصر عام 79 سواء فى عهدها الاول بقيادة صانع العلامات التجارية  حسام ابو الفتوح او عهدها الثانى  على مدى حوالى عقدين من الزمان بقيادة فريد الطوبجى الرئيس التنفيذى للمجموعة البافارية وكلاء علامة بى ام التجارية فى مصر . 
 
ورغم الصعوبات الغير تقليدية التى واجهت " بى ام دابليو "  فى بداية عهدها الثانى .. وغيابهم الكامل عن السوق وترك الساحة خالية امام خصمهم اللدود مرسيدس  والذى لم يتوانى بدوره فى إستغلال الموقف لصالحه  .. لدرجة ان البعض تكهن بان عودة   " بى ام  " للمنافسة  أمراً بات مستحيلاً .. خاصة بعد الصعوبات والعراقيل التى واجهت الوكيل الجديد وأبرزها عدم الوصول لاتفاق شافى مع مصانع تجميع السيارات فى مصر لتجميع طرازات بى ام .. وكان ابرز الرافضين بالطبع مصنعى مرسيدس و ال _ AAV _ إبان الشراكة بين ديملر وكرايسلر _ لغرض فى نفس يعقوب . وهذا حقهم  .. لان انفراد مرسيدس فى تلك الفترة ضاعف من حجم مبيعاتها  . 
 
لذا كان قرار إنشاء مصنع جديد أمراً حتمياً و بمثابة ضربة قاضية لكل التوقعات السلبية نحو مستقبل العلامة الألمانية العريقة فى مصر .. وخلال اقل من عام تم الإعلان رسمياً عن البداية الجديدة لعودة أنشطة وأعمال " بى ام  فى مصر من خلال حفل عالمى احتضنته الحديقة الكبرى لفندق ماريوت ميراج  واحيته الفنانة  اللبنانية _  نانسى عجرم _ والتى كانت حديث الأوساط الاجتماعية والفنية فى تلك الفترة ووفقا لوصف الفنان الراحل حسين الامام الذى قدم فقرات الحفل حيث نعتها قبل الإفصاح عن اسمها بانه سوف يقدم  طراز رياضى سوبر   .. 
 
وبالفعل نجحت نانسى فى إشعال الحفل الذى حظى بتغطية إعلامية غير تقليدية . بل ان صورة نانسى على المسرح والتفاف 95% من الرجال  _ وكانوا من الصفوة  _ الذين حضروا الحفل .. تصدرت ملحق سيارات اخبار اليوم الذى صدر عقب 72 ساعة من الحفل  
 
ومن وجهة نظرى ارى انه من ابرز أسباب نجاح  " بى ام " على الصعيد التسويقي قدرتها على إستقطاب  نجوم المجتمع ..  لدرجة انه بات أمراً  عادياً بفضل الاستراتيجية التسويقية التى نجحت فى ترسيخ هذا المفهوم  ..
 وعززت هذه السياسة الأجيال المتعاقبة من فئات بى ام المتعددة والتى تميزت بتصاميم خارجية ذات خطوط غير مألوفة تتميز بالروح الشبابية  . سواء خارجياً او داخلياً  . والتركيز ترويجياً على نشر هذه المفاهيم التى جعل من  _ بى ام  _ الاختيار الاول للشريحة الأكثر من  الشباب .
 
وفى نفس السياق الذى ياتى ضمن استراتيجيتها التسويقية .. اقيم الأسبوع الماضى الحفل السنوي  لشركة _  بى ام _ بقرية مراسى  بالساحل الشمالى .. واعتادت إدارة بى ام فى هذا الحفل تحديداً ان يكون اختيار الضيوف معظمه من العملاء _ السابقون _   ولا أنكر انها سياسة تسويقية حكيمة وذكية مع بعض العلامات التجارية خاصة  الفاخرة  .. حيث يكون الهدف الرئيسى زيادة عامل الولاء والحميمية تجاه عملاؤهم .. وقد شعرت بهذا عندما كنت أتجول وزميلى / احمد عمار " رئيس تحرير مجلة اوتو زون"  نستكشف الطرازات المطروحة .. وفوجئت بأحد الضيوف يعرف زميلى ويخبره بانه اتخذ قرار بشراء النسخة المطروحة من الفئة الثامنة ولكنه يتكتم الامر ..  خشية ان تكون النسخ المتاحة محدودة  وتباع جميعها فى ظل حالة الانبهار التى بدت على بعض الضيوف !!!
وبالتالي تيقنت رؤية  _ بى ام _ الثاقبة فى الحرص الدائم على إقامة هذا الحفل السنوي . وفقاً للنتائج السريعة التى شاهدتها بنفسى على ارض الواقع 
 
ومن جانب اخر فإن المنافسة  فى الحفل كانت ضارية _  على من سيكون الأكثر تألقاً وبريقاً _ .هل  الفنان ألعالمى راغب علامة بتاريخه الفنى المحترم  .. ام الطرازات التى يعرض بعضها لاول مرة فى مصر و تم الكشف عنها لأول مرة اثناء الحفل  ؟ خاصة _  الفئة الثامنة  _ والتى ارى من وجهة نظرى _ رغم حبي وتقديرى للفنان راغب علامة _ انها  ( الفئة الثامنة ) تستحق لقب النجم الاول للحفل بعد الإعلان عن اسعارها .. والتى تبدأ بسعر 2,6 مليون .. وقد اجمع كل من استطلعت ارائهم داخل الحفل سواء من الضيوف او الاعلاميين ان هذا السعر غير متوقع ..
 
كما اجمعت الاّراء انه لولا الاعفاء الجمركى على السيارات ذات المنشأ الاوروبي لكان من رابع المستحيلات طرح هذا الطراز فى السوق المصرى والذى يواكب  طرحه بالأسواق العالمية بعد الظهور الاول له فى معرض باريس الماضى 
 
وختاماً  اريد ان أعرب عن اعجابى بالأسلوب والمعايير المتبعة من جانب شركة _ BMW _ فى اختيار النجوم الذين يقدمون حفلاتها ..  لان الإختيار  لابد ان يتفق ويتناغم مع شخصية وعراقة العلامة التجارية .. لذا ارى ان التوفيق كان حليفهم فى اختيار النجم ألعالمى راغب علامة .. الذى أمتعنا على مدى حوالى ساعتين بمجموعة من الاغانى الحديثة والقديمة  ..
 
ولكن اهم من هذا وذاك  الروح الجميلة التى يتمتع بها الفنان راغب علامة والأسلوب الشيك والراقى الذى تعامل به مع معجبيه .. دون ان يشترط واسطة ..  او ان يكون المعجب من المنتمين او المنتسبين  لجهة سلطوية  !!
ليقدم راغب  بدوره درساً لبعض الفنانين المغمورين فى كيفية التعامل مع المعجبين .. الذين يعدون بمثابة الصانع الرئيسى والاول لاى نجم .
 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا