عالم السيارات

25 ذو الحجة 1440 26 أغسطس 2019
الرئيسيةالرئيسية دولي
من داخل مصنع شيرى .. 480 سيارة يومياً تخرج من خطوط الأنتاج بمدينة "وهوو"
ووهو - الصين / حسن صالح
# الأربعاء , 22 مايو 2019 10:46 ص

166 روبوتا فى خط اللحام بالمصنع

مدينة سكنية متكاملة المرافق للعاملين بشيري

480 سيارة يومياً تخرج من خطوط إنتاج مصنع شيرى ب "وهوو"

نأتي الآن لأحد أهم محطات زيارتنا فى الصين وهي مدينة ووهو التى تعتبر بمثابة المعقل الرئيسي لشركة شيري فى الصين.

للمصنع أهمية رمزية بالنسبة للمدينة لأنه كان أول مشروع صناعي ضخم يقام فيها وساعد على تحويلها إلى إحدى مناطق الصين الصناعية المعروفة حيث شجعت عمليات شيري الإنتاجية فى المنطقة والتى بدأت فى تسعينيات القرن الماضي شركات كبرى أخرى فى مجالات مختلفة على الأستثمار فى الإنتاج الصناعي وبذلك ساهمت شيري فى تنمية تلك المنطقة بشكل كبير.



فى الواقع يمكن أن نطلق مجازاً على هذا المجمع الصناعي إسم "مصنع" ولكنه فى واقع الحال عبارة عن عدة مصانع لم تتح لنا الفرصة لزيارتها جميعاً ولكن يكفي جداً ما شهدناه خلال الزيارة كي ندرك مدى التطور الهائل الذى طرأ على صناعة السيارات الصينية والتى لم تعد تقل بأي حال من الأحوال عن صناعات السيارات فى أوروبا وأمريكا من حيث التقنيات المستخدمة والأهتمام بالجودة.

ما عرفناه أثناء الزيارة هو أن مجمع شيري الصناعي فى "ووهو"  الذى نطلق عليه مجازاً إسم "مصنع" لأنه فى واقع الحال عبارة عن عدة مصانع نسميها هنا أقسام للمصنع الذى يشغل مساحة شاسعة يمكن تقسيمها إلى 6 خطوط إنتاج منهم خطين للتجميع علاوة على خطين لتشكيل الصاج وخطين للحام وورشة دهان.


مصنع اللحام .. خروج 127 سيارة فى الساعة 

بدأت زيارتنا للمصنع بخط من خطوط اللحام ولكن لسوء الحظ لم يكن الخط يعمل خلال وقت زيارتنا وهو ما أثار دهشتنا، وعندما سألت عن سبب توقف الخط علمت من المسئولين هناك أن هذا الخط يعمل ورديتين يومياً وأننا زرنا خط اللحام فى وقت الراحة.


كنت أتمنى أن أرى هذا الخط وهو يعمل لأن مشهد الروبوتات الكثيرة داخل هذا الجزء من المصنع كان مثيراً للغاية. ولكن ما علمناه من مسئولي شيري الذين رافقونا خلال الزيارة أن هذا الخط يستعين بنحو 166 روبوتاً فى عمليات اللحام ويمكنه تنفيذ أعمال اللحام لحوالي 127 سيارة فى الساعة و يلعب الروبوت دوراً مهماً فى عمليات الإنتاج داخل مصانع شيري فعلى سبيل المثال يتدخل الروبوت فى صناعة الشاسيه بنسبة 100% وفى عملية الدهان بنسبة 92 % وفى صناعة المحركات بنسبة50%.أما النقطة الأهم ان شيري تمتلك شركة لتصنيع الروبوتات نظرأً للدور الهام الذى تلعبه تلك الآلات فى عمليات التصنيع.


مصنع التجميع.. خروج 30 سيارة خلال ساعة 

وبعد رؤية خط اللحام فى مصنع شيري قمنا بزيارة مصنع التجميع والذى يحوي أكثر من خط إنتاج ويمكنه تجميع أكثر من موديل من موديلات شيري فى نفس الوقت. وعرفنا أن هذا المصنع تبلغ طاقته الإنتاجية حوالي 30 سيارة فى الساعة وهو رقم ضخم بالنسبة لكثير من المصانع الأخرى فى الصين.


أخبرنا مسئولو شيري خلال الزيارة أن أستعانة شيري بالروبوتات المتطورة فى الكثير من مراحل التصنيع هي سياسة ثابتة بالنسبة للشركة تهدف لضمان جودة منتجاتها بحيث لا تقل بأي حال من الأحوال عن جودة المنتجات الأوروبية، وهو أمر هام جداً لشركة سيارات مثل شيري تعتمد على التصدير وتعد أكبر مصدر للسيارات فى الصين إلى الأسواق العالمية خلال الوقت الحالي. ومع تخطيط الشركة للتوسع فى عملياتها التصديرية كان لزاماً عليها التطوير المستمر لمستويات جودة منتجاتها.

من الأشياء التى لفتت أنتباهي داخل المصنع أن أغلب عمليات الإنتاج ألية وتمر بمراحل متعددة وأختبارات فحص للتأكد من جودة المنتج.


مدينة سكنية داخل مصنع شيرى

ملاحظة أخرى أثارت أنتباهي أثناء زيارة المصنع وهي أن شيري تسعى لتوفير كافة سبل الراحة للعاملين لديها وقد لمسنا ذلك من خلال المدينة السكنية المستقلة التى أنشأتها شيري بالقرب من مجمع مصانعها فى ووهو وهو مجمع مخصص للعاملين بالشركة من سكان المدن الأخرى. المجمع السكني الذى رأيناه كان أنيقاً للغاية ويشمل كافة المرافق والخدمات التى يحتاج إليها العاملين من مراكز تسوق ورعاية طبية ومناطق ترفيهية ورياضية وغيرها.

والواقع أن حرص شيري على ذلك لم يكن ترفاً بل إدراكاً من الشركة لأهمية العنصر البشري وضرورة توفير كافة مقومات الراحة له خاصةً وأن العمالة لدى الشركة مدربة بشكل ممتاز ومؤهلة لأستيعاب أحدث النظم والتقنيات اللي بتستعين بيها شيري والتي يتعلمها العمال من خلال خبراء تحرص الشركة على أستقدامهم من مختلف أنحاء العالم كي ترتقي بجودة منتجاتها.

زيارة أخرى قمنا بها ترتبط أرتباطاً وثيقاً بالمصنع وما شاهدناه فيه، بل أن هذا المكان التالي الذى زرناه يعتبر أساس تطور شركة شيري وهو مركز الأبحاث والأختبارات التابع للشركة. وتلك حكاية أخرى نرويها لكم فى تقرير مستقل هو أخر مشاهداتنا فى رحلة مثيرة إلى الصين.

 

 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا