عالم السيارات

20 رمضان 1440 24 مايو 2019
الرئيسيةالرئيسية محليات
مبيعات السوق زادت في يناير ولكن..
محمود قرشي
# السبت , 09 مارس 2019 08:34 ص

        "الشركات تبيع المزيد من السيارات في يناير 2019 بالسوق المصري" عنوان مثير للاهتمام في ظل ما يعانيه السوق بشكل ظاهر من ضعف في المبيعات حتى أن هناك من شكك –دون سند- في الجهة التي أصدرت بيانات المبيعات وهي "مجلس معلومات سوق السيارات" أو "أميك" الذي يضم عدد كبير من وكلاء السيارات من مختلف الماركات, ولكن المستندات تثبت أن المبيعات قد زادت, ولكن توجد ملاحظات بشأن تلك الزيادة خاصة بقطاع سيارات الركوب.

        كانت مبيعات سوق السيارات المصري في يناير 2017 بجميع قطاعاته 9,406 وحدة مقسمة إلى 6939 وحدة لسيارات الركوب,  و2,467 وحدة للسيارات التجارية. وفي يناير 2018 كانت المبيعات الكلية  10,347 وحدة مقسمة إلى 6778 وحدة لسيارات الركوب,  و3,569 وحدة للسيارات التجارية. وفي يناير 2019 كانت المبيعات الكلية  11,467 وحدة مقسمة إلى 7947 وحدة لسيارات الركوب, و3,520 وحدة للسيارات التجارية. ومن هنا نلاحظ أن زيادة مبيعات يناير 2019 تأتي على نفس وتيرة زيادة مبيعات يناير 2018 والتي تدور في فلك الـ1000 وحدة, وهو يشير إلى أن السوق لم ينتعش بالقدر المتصور مع قدوم يناير الذي انتظره الكثيرون على الرغم من سيل الأرقام الأسعار المخفضة على الكثير من الماركات. وتجدر الإشارة إلى أن مبيعات قطاع سيارات الركوب قد زادت بنسبة 17% في يناير 2019 مقارنة بيناير 2018 لكنها أقل بنسبة 34.6% عند مقارنة المتوسطات مع النظر إلى أن مبيعات يناير 2018 كانت أقل من تلك في يناير 2017. كما تجدر الإشارة إلى أن مبيعات قطاع سيارات الركوب خلال ديسمبر 2018 بلغت 15,088 وحدة.

        ويلاحظ أنه في يناير 2018 فيما يتعلق بسيارات الركوب, وصلت المبيعات إلى أكثر من 1086 وحدة للطراز الأول الأكثر مبيعا ثم وصلت إلى ما يقرب من 986 وحدة للطراز الثاني الأكثر مبيعا ثم وصلت إلى حوالي 656 وحدة للطراز الثالث الأكثر مبيعا. بينما في يناير 2019 وصلت المبيعات إلى 725 وحدة للطراز الأول الأكثر مبيعا ثم وصلت إلى 671 وحدة للطراز الثاني الأكثر مبيعا ثم وصلت إلى 567 وحدة للطراز الثالث الأكثر مبيعا. حيث لم تنجح أي من الطرازات في كسر حاجز الـ1000 وحدة أو الإقتراب منه في يناير 2019 حيث توزعت مبيعات الطرازات التي تزيد عن 100 وحدة على مدى أكبر من يناير 2018 بما أدى إلى خفض المبيعات النوعي بترتيب الطرازات المختلفة وهو أقل بالمناسبة أيضا مما كان عليه ديسمبر 2018.

        وكما كان متوقع, قلت مبيعات سيارات الركوب المجمعة محليا بنسبة 19.6% في يناير 2019 مقارنة بيناير 2018 في حين زادت مبيعات السيارات المستوردة بنسبة 58.3%, وهو ما ساهم فيما نراه الآن من إتجاه الشركات لخفض أسعار طرازاتها المجمعة محليا من أجل جذب المستهلكين إليها.

        وكان ترتيب الماركات العشرة الأكثر مبيعا بقطاع سيارات الركوب خلال يناير 2019 كالتالي:

1. هيونداي بعدد 1714 وحدة بحصة سوقية 22%.

2. نيسان بعدد 1052 وحدة بحصة سوقية 13%.

3. أوبل بعدد 716 وحدة بحصة سوقية 9%.

4. تويوتا بعدد 708 وحدة بحصة سوقية 9%.

5. كيا بعدد 705 وحدة بحصة سوقية 9%.

6. بيجو بعدد 664 وحدة بحصة سوقية 8%.

7. شيفروليه بعدد 537 وحدة بحصة سوقية 7%.

8. بي واي دي بعدد 364 وحدة بحصة سوقية 5%.

9. فيات بعدد 266 وحدة بحصة سوقية 3%.

10. شيري بعدد 249 وحدة بحصة سوقية 3%.

        ويلاحظ من الترتيب السابق بروز "أوبل" و"بيجو" بمراكز متقدمة بالترتيب مع ملاحظة أن مبيعات "أوبل" كانت أقل وأن مبيعات "بيجو" كانت أكثر مع عدم قدرة "فيات" على التقدم إلى مراكز عليا بمبيعات أقل, وذلك مقارنة بما كان عليه الحال بشهر ديسمبر 2018 الذي سبق الإنفراجة السعرية في يناير 2019. ويلاحظ أن "رينو" قد خرجت من ترتيب العشرة الأكثر مبيعا بشكل درامي بمبيعات 127 وحدة على الرغم من أنها كانت على رأس مبيعات قطاع سيارات الركوب في ديسمبر 2018.

        ولما كانت مبيعات شهر يناير توصف بوجه عام بأنها تكون عادة محدودة بغض النظر عن السنة, وأن أسعار السيارات المخفضة جمركيا لم يتم كشفها بالكامل خلال يناير, فإن يناير لا يعد الفيصل لإثبات ما يعاني منه السوق من ضعف في المبيعات حيث ستكون مبيعات شهر فبراير هي التي تعطي رؤية واضحة للجميع حول المسار الذي يذهب إليه السوق بعيدا عن التصريحات الفردية سلبا أو إيجابا من هنا وهناك.   

               

         

               

               

#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا