عالم السيارات

22 شوال 1440 25 يونيو 2019
الرئيسيةالرئيسية مقالات
وكلاء الياباني والصيني فى موقف محرج بعد تخفيضات أكليبس كروس
شريف على
# الأربعاء , 09 يناير 2019 11:31 م

شهدت الأسابيع الأخيرة من العام الماضي أخباراً جيدةً بعض الشئ للمستهلك المصري بعد الإعلان عن التخفيضات على السيارات الأوروبية بعد إلغاء الجمارك عليها. ورغم أن البعض نظر بشئ من الشك لتلك الأخبار على اعتبار أن وكلاء الأوروبي لن يخفضوا الأسعار إلا أن التخفيضات حدثت بالفعل وكما توقعنا: تخفيضات طفيفة على السيارات ذات السعة اللترية الصغيرة، وتخفيضات ضخمة على الموديلات ذات المحركات الكبيرة.

بصراحة شديدة، لم ترق تلك التخفيضات الضعيفة لدى الغالبية الساحقة من المستهلكين والمتابعين لأخبار سوق السيارات فى مصر. والمتوقع أن تتواصل تلك التخفيضات خلال الفترة القادمة.

وكرد فعل سريع لتخفيضات السيارات الأوروبية، أعلن وكيل ميتسوبيشي عن خفض كبير نسبياً فى أسعار موديل إكليبس كروس الذى يتمتع بشعبية كبيرة فى السوق المحلي رغم أن الموديل لا يندرج ضمن قائمة الموديلات ذات المنشأ الأوروبي. وتبدو تلك الخطوة ذكية من الوكيل لكي لا يفقد الموديل الذى تزداد شعبيته يوماً بعد يوم قدرته على المنافسة فى السوق. والمؤكد أن تلك الخطوة لن تكون الأولى والأخيرة، فبعد هذا التخفيض، سيجد معظم وكلاء السيارات اليابانية والصينية فى مصر أنفسهم فى موقف محرج، فما دام تخفيض سعر ميتسوبيشي اكليبس كروس ممكناً، فهو بالتالي ممكن لباقي السيارات اليابانية والصينية لأسباب عديدة وهي أن بعض الأسعار تبدو مبالغاً فيها بعض الشئ، وبكل تأكيد هناك هامش لخفض أسعار تلك الموديلات، لكي لا ينصرف عنها المستهلك المصري متجهاً للسيارات الأوروبية.كما أن فتح الباب لاستيراد سيارات مستعملة من أوروبا بأسعار أقل بكثير سيدفع وكلاء السيارات الياباني والصيني تحت ضغوط كبيرة من المؤكد أنها ستكون فى صالح المستهلك.

هل يكون الانخفاض المتوقع هو الأخير؟ بالطبع لها .. فالحديث الأخير لمستشار وزير المالية للجمارك وأراء بعض خبراء السوق تؤكد أن تخفيضات أسعار السيارات الأوروبية الأخيرة جاءت بشكل أقل من التوقعات، ما يعني أحتمال حدوث تخفيضات مستقبلية مع استقرار الأوضاع فى السوق الذى يخضع لآليات العرض والطلب. ومع توقعات الجميع بركود ملحوظ خلال الأشهر الأولى من العام الجاري نتيجة التخفيضات التى لم تكن على مستوى توقعات الكثيرين، فإن ذلك سيدفع حتماً إلى عروض وتخفيضات تالية لتحريك السوق، وسيدفع ذلك وكلاء السيارات اليابانية والصينية إلى المزيد من التخفيضات، فالسوق المحلي سلسلة مرتبطة ببعضها البعض وتخفيضات على بعض العلامات سيؤدي إلى تخفيضات من باقي العلامات كي تبقى فى المنافسة.

لا شك فى أن تخفيض سعر ميتسوبيشي اكليبس كروس سيحرك المياه الراكدة فى قطاع السيارات اليابانية والصينية، ولا شك أيضاً فى أن أسعار السيارات قد تنخفض، فالجميع فى السوق فى حالة ترقب منذ شهرين ولا تزال تلك الحالة مستمرة إلى اليوم وقد تستمر لأسابيع أو لأشهر مقبلة. كما أن التعليقات التى تبدي حالة من عدم الرضا من المستهلكين العاديين على خفض أسعار السيارات الأوروبية التى تهم المواطن العادي تشير إلى أنه لا يزال يطمح فى المزيد وهو ما قد يضع الوكلاء تحت ضغوط جديدة تؤدي بدورها لتخفيضات جديدة.

 
#
  • تعليقات Facebook
اقرأ ايضا