عالم السيارات

06 ذو الحجة 1439 17 أغسطس 2018
الرئيسيةالرئيسية من هنا وهناك
تعرف على محتويات مقاعد مرسيدس
# الأربعاء , 13 يونيو 2018 06:00 م

نحن الآن أمام إحدى نسخ الفئة S من مرسيدس، وهي الفئة التي تعد العلامة المميزة والابنة المدللة لصانعة النجوم، وكل ما علينا أن نفتح الباب لنكون في قلب تلك النجمة الفاخرة.. اتخذ مكانك على المقعد الأمامي واسمح لي أن أجلس على مقعد قائد السيارة.. هل تشعر بالراحة؟ دعنا ننطلق.. هل تشعر بالامتنان لجانبي المقعد اللذين يحتضنان أحد جانبي جسمك عند ميل السيارة في المنعطفات؟ دعنا نختر خاصية التدليك لتدليل إضافي، وربما علينا أن نختار أيضًا خاصية التهوية.. هل ينتابك الفضول لتعرف ما الموجود داخل قلب مقعدك ويصنع راحتك؟ يجب أن نشق المقعد لنعرف بأنفسنا، أو ربما كان من الأفضل أن نشاهد التجربة التي صنعها غيرنا حفاظًا على مقعد سيارتنا..

في البداية قام صاحب التجربة بشق الجلد المثقب الفاخر الذي يكسو المقعد.. يبدو مشهدًا قاسيًا لكننا سنتجاوزه إلى ما تحت الجلد، حيث نرى طبقة من الفوم الذي يبطن المقاعد عادةً وأسفلها طبقة أخرى مثقبة، وعند إزالتها ستجد مجموعة من الأجسام الدائرية المسؤولة عن عمل ما يسمىى "تدليك الأحجار الساخنة" عند اختيارك خاصية التدليك، لكن مرسيدس لا تضع داخل مقاعدها أحجارًا حقيقية إن تلك الأجسام الدائرية البيضاء هي شبكة من الجيوب الهوائية تقع تحتها وحدة تحكم في الهواء تصنع في النهاية التدليك الساخن الذي تشعر به عند الكتفين وأسفل الظهر جهة الفقرات القطنية..

على كل جانب من جانبي المقعد هناك قطعة خاصة تتحرك للداخل لتجعل ذلك الجانب يحتضن جانب جسمك المجاور له عند انعطاف السيارة، وذلك بواسطة جيبين هوائيين خلف تلك القطعة يدفعانها نحو جسمك، وخلف ذلك هناك وسادة هوائية تعمل على حمايتك إذا حدث الاصطدام –لا قدر الله- من الناحية المجاورة لك..

بالاتجاه نحو ظهر المقعد وبإزالة الغطاء البلاستيكي ستجد مروحتين مسؤولتين عن خاصية التهوية مع وحدة تحكم أخرى مسؤولة عن توزيع الهواء على كامل جسم الجالس على المقعد، وبإزالة الجلد عن قاعدة المقعد سترى أربع مراوح تعد جزءًا من نظام التبريد، وحين تعمل ينتشر الهواء على قاعدة المقعد بأكملها، وأسفل المقعد هناك جيب مخصص لمطفأة حرائق صغيرة، أما مسند الرأس فمحشو بالكثير من القطن الناعم..

وهكذا عزيزي القارئ كانت تلك جولة داخل أحد مقاعد الفئة S الفاخرة من مرسيدس، رأينا فيها دقائق المقعد وما يحتويه داخل قلبه لتكون كل تلك التفاصيل الصغيرة قادرة على صنع راحتك عند الجلوس عليه، وهكذا أيضًا تثبت مرسيدس أنها ليست فقط صانعة النجوم، بل صانعة الراحة كذلك.

يمكنك مشاهدة فيديو التجربة هنا

 

#
  • تعليقات Facebook