عالم السيارات

13 رمضان 1439 27 مايو 2018
الرئيسيةالرئيسية المعارض العالمية
لامبورجيني تؤكد في جنيف: الكهرباء لا تناسبنا
# الإثنين , 12 مارس 2018 08:17 م

 

 

يؤمن كثيرون في عالم السيارات أن المستقبل للكهرباء، وأن النفط يواجه سنواته الأخيرة كوقود يدفع السيارات إلى الانطلاق، خصوصًا مع تزايد الحاجة إلى الحد من الانبعاثات الضارة التي تخرجها السيارات العاملة به في وجه البيئة كل يوم، وقد بدأت شركات السيارات في الاتجاه نحو الطاقة النظيفة وإنتاج سيارات كهربائية بالكامل، لكن يبدو أن الإيطالية لامبورجيني التي تمتلكها مجموعة فولكس فاجن تخالف الجميع الرأي!

ففي حديث خاص إلى وسائل الإعلام في معرض جنيف الدولي للسيارات 2018 الذي بدأت فعالياته 8 من مارس الجاري صرح Maurizio Reggiani كبير المسؤولين الفنيين في لامبورجيني أن العلامة التجارية استبعدت استخدام منصة بورشه الكهربائية بسبب مشكلات في الأداء، مؤكدًا أن منصة سيارة بورشه الكهربائية Mission E غير مناسبة إطلاقًا لاستخدامها في لامبورجيني..

وأوضح ريجياني أن متطلبات أداء لامبورجيني لا تتطابق مع ما يمكن أن تقدمه البطارية والمحركات الكهربائية؛ فارتفاع البطارية يجعل السيارة مرتفعة للغاية بالنسبة إلى سيارة رياضية فائقة، كما أن أداء البطارية لا يسمح للسيارة بتحقيق سرعة أعلى من 270 كم/ س، وهو ما لا يناسب سيارات لامبورجيني التي تحتاج إلى تحقيق أكثر من 300 كم/ س..

ورغم أن تلك التصريحات قد تبدو معادية للكهرباء بشكل كامل، فإن الواقع يؤكد العكس حيث تتعاون لامبورجيني مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا لإنتاج سيارة رياضية فائقة الأداء كهربائية، وقد أوضح ريجياني ذلك مؤكدًا أن ذلك التعاون يسعى لاستكشاف ما يمكن أن تحققه الكهرباء لسيارة رياضية، وإذا ثبت أن الأمر قابل للتطبيق فستنفذه لامبورجيني، لكن في الوقت الحالي لا تناسب الكهرباء متطلبات الصانعة الإيطالية.

 

أخبار ذات صلة
#
  • تعليقات Facebook